سوريا والعالم

نقص المياه وتعطل الآبار يخرج آلاف الدونمات من الاستثمار في السويداء

[ad_1]

رغم توجيهات وزارة الزراعة إلى ضرورة زراعة كل شبر من الأراضي الزراعية القابلة للاستثمار إلا أن عددا كبيرا من مزارعي المحافظة أكدوا لـ”الوطن” عدم قدرتهم على استثمار  كامل المساحات من أراضيهم الزراعية لتوالي سنوات الجفاف خاصة على مناطق الاستقرار الثالثة والرابعة والخامسة مع نقص الآبار الزراعية في تلك المناطق الأمر الذي حال دون زراعتها سواء من المحاصيل الحقلية أو الأشجار المثمرة والتي تحتاج إلى مورد مائي دائم علماً أن المساحات المروية لا تتجاوز ٢% من المساحات البعلية.

مدير زراعة السويداء المهندس أيهم حامد أوضح لـ”الوطن” أن  تعطل كثير من الآبار الزراعية على ساحة المحافظة مع نقص مياه الري حالا دون استثمار المزارعين لكثير من المساحات مشيرا إلى وجود ١٠٦٤ بئراً زراعية خاصة على ساحة المحافظة  منها ٤٠٠ بئر زراعية معطلة.

ولفت إلى أن آبار مشروع الحزام الأخضر والبالغة 11 بئرا زراعية لا يتم استثمار سوى 4  آبار منها لتعطل سبعة آبار منذ سنوات والتي يحتاج إصلاحها إلى اعتمادات مالية كبيرة وحالياً غير متوافرة.

وأشار حامد إلى وجود ٩٠ بئراً زراعية عائدة لمديرية الموارد تروي حوالي ١٣٥٠ هكتاراً مزروعة بالأشجار المثمرة.

مبينا أن الأراضي القابلة للزراعة بالمحافظة تبلغ حوالي 200  ألف هكتار موزعة على خمسة مناطق استقرار  إلا  أن الأراضي المستثمرة بالزراعة من المحاصيل الحقلية – الخضروات- الأشجار المثمرة تبلغ مساحتها حوالي 170  ألف هكتار منها حوالي أربعة آلاف هكتار مروية  وأن الأشجار المثمرة تشكل نسبة23   بالمئة من استثمار هذه الأراضي.

السويداء – عبير صيموعة

 





[ad_2]
Source link

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى