الاخبار

“صفقة القرن” وغيرها من سياسات ترامب الخارجية تدور حول تحقيق مصالحه الخاصة – S A N A

[ad_1]

لندن-سانا

أكدت صحيفة الغارديان البريطانية أن السياسة الخارجية للرئيس الأمريكي دونالد ترامب تدور حول تعزيز مصالحه الخاصة مشيرة إلى أن إعلان الخطة المسماة “صفقة القرن” مثال آخر على تجاهله للأمن القومي الأمريكي عندما يعتقد أن ذلك سيفيده شخصياً.

وقالت الصحيفة في مقال لها اليوم إنه “بالنسبة لترامب فإن الغرض الحقيقي من هذه التمثيلية هو تعزيز مصالحه الشخصية حيث يواجه تهماً من قبل مجلس النواب ويحاكم من قبل مجلس الشيوخ لمحاولته ابتزاز أوكرانيا لتشويه منافس سياسي له” مشددة على أن كل ما سلف ذكره لا ينبغي أن يشكل مفاجأة حيث أن السياسة الخارجية التي ينتهجها ترامب برمتها تدور حول مساعدة نفسه.

وأوضحت الصحيفة أن “كلاً من ترامب ورئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو حاولا من خلال هذه الخطة صرف الانتباه عن المشاكل التي تواجههما على الصعيد الداخلي إضافة إلى تعزيز فرصهما السياسية”.

وبينت الصحيفة أن “صفقة القرن” تدعي أنها تحدد رؤية للسلام بين الإسرائيليين والفلسطينيين ولكنها وفق المعطيات ستخلق فقط المزيد من العقبات أمام التقدم في هذا المسار حيث “تمنح “إسرائيل” كل ما تريده من السيطرة الأمنية في معظم أنحاء الضفة الغربية إضافة إلى القدس كاملة كعاصمة وكذلك ضم أجزاء من الضفة الغربية بما في ذلك وادي الأردن والمستوطنات الإسرائيلية اليها فيما لا يحصل الفلسطينيون على أي شيء” معتبرة أن ذلك “لا يعد مفاجأة كبيرة بالنظر إلى أن هذه الخطة وضعت دون استشارتهم”.

وكان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أعلن الثلاثاء الماضي في انتهاك سافر للقرارات الدولية بنود ما تسمى “صفقة القرن” التي تجيز لكيان الاحتلال الصهيوني ضم المزيد من الأراضي المحتلة تمهيداً لتصفية القضية الفلسطينية ما أثار رفضاً فلسطينياً واسعاً.

تابعوا آخر الأخبار عبر تطبيق تيلغرام على الهواتف الذكية عبر الرابط:

https://telegram.me/SyrianArabNewsAgency

تابعوا صفحتنا على موقع (VK) للتواصل الاجتماعي على الرابط:

http://vk.com/syrianarabnewsagency

[ad_2]
Source link

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى