الاخبار

العلاقات السورية الإيرانية أكثر قوة وصلابة من أي وقت مضى – S A N A

[ad_1]

دمشق-سانا

أكد رئيس مجلس الشعب حموده صباغ أن العلاقات السورية الإيرانية التي بدأت مع انطلاقة الثورة الإسلامية في إيران باتت اليوم أكثر قوة وصلابة ورسوخا من أي وقت مضى مؤكدا استمرار التنسيق بين البلدين في مواجهة قوى الهيمنة وعلى رأسها الولايات المتحدة.

وأشار صباغ خلال لقائه اليوم وفدا إيرانيا برئاسة أمين لجنة تنمية العلاقات الاقتصادية بين إيران وسورية مستشار النائب الأول للرئيس الإيراني حسن دانائي فر إلى ضرورة تكثيف العمل والزيارات المتبادلة لتعزيز التعاون المشترك معربا عن أمله بأن تسهم زيارة الوفد لسورية بتطوير العلاقات الثنائية.

وبين صباغ أن الحرب الإرهابية على سورية تسعى للنيل من سيادتها ووحدتها وقرارها المستقل موضحا أنه عند كل انتصار تحققه سورية وحلفاؤها وأصدقاؤها يسارع رعاة الإرهاب ولا سيما الكيان الصهيوني والنظام التركي لشن اعتداءاتهم على الأراضي السورية في محاولة يائسة للنيل من صمود الشعب السوري.

من جانبه أكد رئيس الوفد الإيراني أهمية تعزيز التعاون والتنسيق الإيراني السوري وتطوير مختلف جوانب العلاقات ولا سيما الاقتصادية منها بما يخدم مصلحة البلدين الصديقين.

ولفت دانائي فر إلى أن أعداء إيران وسورية ورغم محاولاتهم المتكررة فشلوا من كسر الثورة الإسلامية الإيرانية وتغيير مواقف سورية وتبددت أحلامهم وانتصرت إرادة الشعبين الإيراني والسوري.

حضر اللقاء عدد من أعضاء مجلس الشعب وسفير الجمهورية الإسلامية الإيرانية بدمشق جواد ترك أبادي.

[ad_2]
Source link

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى