سوريا والعالم

أكساد وجامعة حماة توقعان على اتفاق للتعاون الفني والعلمي

[ad_1]

وقّع المدير العام للمركز العربي لدراسات  المناطق الجافة والأراضي القاحلة ـ أكساد  ـ الدكتور نصر الدين العبيد، ورئيس جامعة حماة  الدكتور زياد سلطان، اتفاقاً لتعزيز التعاون الفني و العلمي بينهما، في جامعة حماة.

وبيّنَ الدكتور العبيد في تصريح لـ ” الوطن ” أن  الهدف من الاتفاق إجراء بحوث ودراسات علمية متخصصة، وتطبيقات حقلية تحقق الاستثمار  الأمثل للموارد الطبيعية في سورية .

وأوضح أن جامعة حماة من أهم الجامعات  السورية التي يعتز المركز بالتعاون مع ثلة من أساتذتها الذين يعملون مع الخبراء العرب  والدوليين بالمنظمة .

ولفت إلى أن الاتفاق هو مدماك آخر  من  المداميك التي وقعت مع الجامعات السورية ،  لتنظيم جهود الباحثين والفنيين والطلبة ،  لتحسين عملنا وأدائنا والنهوض بالقطاع  الزراعي والحيواني في سورية .

وأكد أن البدء بتنفيذ هذا الاتفاق سيتم فور توقيعه مباشرة للإفادة من الخبرات والمعدات  والإمكانات مابين الجامعة والمركز .

وبيّنَ رئيس جامعة حماة الدكتور محمد زياد سلطان الدور المهم الذي يؤديه مركز أكساد،  لتحقيق تنمية زراعية مستدامة، مشيراً للمكانة العلمية المرموقة التي وصل إليها في جميع مجالات عمله ولاسيما بعد توقيع العديد من الاتفاقيات مع الجامعات.

وأوضح أن تعزيز التعاون الفني والعلمي بين الجانبين سيسهم بتطوير البحث العلمي الزراعي على نحو يحقق الاستفادة من ثمار التقدم العلمي والتقانات الحديثة، وتطبيق الإدارة المستدامة للموارد الطبيعية واستعمالها المستدام .

وتتضمن الاتفاقية ومدتها خمس سنوات قابلة للتجديد باتفاق الطرفين تعزيز التعاون العلمي والبحثي بين الجامعة والمركز العربي أكساد في إطار الجهود المشتركة لتطوير البحث العلمي الزراعي وإجراء بحوث ودراسات علمية متخصصة وتطبيقات الاستثمار الأمثل للموارد الطبيعية في مجالات المحافظة على التراكيب الوراثية الحيوانية والنباتية واستعمال التقانة الحيوية في مجال التلقيح الاصطناعي ونقل الأجنة والإخصاب بالأنابيب.

وفي مجال البصمة الوراثية النباتية والحيوانية ومراقبة تدهور الأراضي وإعادة تأهيل المناطق البيئية المتدهورة والاستفادة المشتركة من المختبرات ومحطات التجارب الحقلية لديهما وتعزيز القدرات التقانية والفنية التي تسهم في تطوير واقع الزراعة في المجالات التي تهمهما.

كما تنص الاتفاقية على دعم طلاب الدراسات العليا الماجستير والدكتوراه لإنجاز رسائلهم التي يتفق على موضوعاتها ودعم البحوث والدراسات بتقديم المستلزمات المخبرية والحقلية والمعلوماتية والمكتبية وتبادل الخبرات والاختصاصيين والمشاركة في الندوات وورشات العمل والدورات التدريبية التي تقام من الطرفين وتقديم الاستشارة ونقل الخبرة والتقانة والنشر العلمي .

حماة- محمد أحمد خبازي





[ad_2]
Source link

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى