سوريا والعالم

أسواق شعبية ومشاريع لتمكين المرأة الريفية في طرطوس

[ad_1]

شهدت الفترة الأخيرة اهتماماً واسعاً بالمهن الريفية لتمكين النساء الريفيات العاملات، حيث تعمل جهات حكومية بالتعاون مع المجتمع المحلي على تنفيذ دورات تدريبية للنساء في عدة مجالات أبرزها تعليم المهن والحرف، إلى جانب تقديم منح لتنفيذ مشاريع صغيرة.
وأكدت ورود سليمان مديرة فرع هيئة تنمية المشروعات الصغيرة والمتوسطة في طرطوس أن العمل مستمر لإنجاح جميع المشاريع المقامة للنساء الريفيات موضحة الاهتمام الذي أقيم مؤخراً لدعم المشاريع الريفية والتوصيات العديدة التي وضعت لإنجاحها منها: إحداث صندوق لدعم المشاريع الريفية بلجنة مشكلة من الجهات الحكومية لمساعدتهم في دورات عن طريق التسويق، إضافة إلى إقامة دورات في مجال برنامج (حسّن مشروعك) لكل المشاريع الريفية، حيث أكدت أن الكثيرات استفدن من هذه الدورة وتمت مشاركتهن بمعارض مجانية خارج المحافظة في نهاية عام /2020/ في /حمص – حماة – حلب/حيث أصبح لديهن زبائن خارج المحافظة إضافة إلى منح رخص مبدئية للمشاريع التي تتابع مع الجهات المعنية بتفصيلاتها كافة.
وأكدت سليمان أنه سيتم افتتاح أسواق شعبية دائمة للمشاريع الريفية في هذا العام وهي مجانية حيث خصص محافظ طرطوس نتيجة الورشة التي أقيمت مؤخراً جناحاً لكل الأسواق الشعبية وتم أخذ أماكن ضمن الأسواق الشعبية الموجودة في مراكز المناطق وستبصر النور كل المشاريع الريفية قريباً، حيث خصصت المساحات المناسبة في” طرطوس – الشيخ بدر -الدريكيش – بانياس – صافيتا”
والأجنحة جميعها سيتم تجهيزها ريثما تنتهي كل الإجراءات المتعلقة بها ..
إضافة إلى الدورات المجانية التي تقيمها هيئة التنمية في جميع الاختصاصات /مهنية- محاسبة – حرفية – زراعية/، حيث أقمنا /18دورة ل240 شخصاً/، إضافة إلى تدريبات خاصة للموظفين بالاتفاق مع اتحاد العمال لتحسين دخلهم، وكذلك الحال التنسيق مع جامعة طرطوس للبدء بتدريب الطلاب بدورات مهنية تساعدهم للولوج إلى سوق العمل، فكانت تجربة نهاية عام /٢٠٢٠/ هي” دورة تحكم آلي” لطلاب الهندسة التقنية بطرطوس من أجل ربط الجامعات بسوق العمل، علماً أن هذه الدورات مكلفة جداً، والهيئة تقدمها مجانية وتمنح شهاداتها للجميع.
إضافة إلى مساعدة أصحاب المشاريع بإعداد دراسة جدوى اقتصادية لمشروعهم، ويتم تحويلها لإحدى المؤسسات التمويلية، مع العلم أن جميع الدراسات تقدم أيضاً مجانية.
وفي النهاية لم تنسَ الهيئة ضمن عملها لدعم المشاريع جرحى الجيش، حيث تم تدريب/ 12/ جريحاً بدورة صناعة المنظفات، وبعدها تم تقديم دورة مجانية لهم في مجال تأسيس مشروع وإعداد دراسة جدوى اقتصادية بناء على طلب الجرحى.
وحالياً يقوم فرع الهيئة بالتنسيق مع دائرة الجرحى بالمحافظة بالتجهيز لإقامة دورة في مجال المونتاج لعدد من جرحى الجيش ممن إصابتهم فوق 80بالمئة، والتي تصب في مجملها لدعم المشاريع وأصحابها سواء للمرأة الريفية أم لمن يعيلها، بما يلبي متطلبات سوق العمل الحالي.

بشرى حاج معلا





[ad_2]
Source link

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى